أخبار التقنية

عملية الإختراق الكبيرة التي تعرضت لها تويتر قد تكون بسبب عمل داخلي

Twitter Profile on Apple iPhone X

كما سمع الكثير منكم على الأرجح، تم إختراق العديد من حسابات تويتر البارزة التي تنتمي إلى شركات ضخمة مثل Uber والمستخدمين البارزين مثل Bill Gates و Elon Musk و Jeff Bezos وما إلى ذلك وتم الاستيلاء عليها بالكامل. إستخدم القراصنة هذه الحسابات لنشر رابط إحتيالي للبيتكوين، وقيل أن القراصنة حصدوا أكثر من 100 آلف دولار خلال تلك الفترة الزمنية القصيرة.

إفترض العديد من الأشخاص في البداية أنه تم إختراق تلك الحسابات بإستخدام ثغرة يوم الصفر موجودة في شبكة تويتر، ولكن الواقع قد يكون أبسط بكثير، وهو عمل داخلي. هذا وفقًا لتقرير من Motherboard حيث يدعي أنه حصل على صور مسربة للشاشات وتحدثوا إلى مصدرين إستولوا على الحسابات.

أخبرت المصادر موقع Motherboard أنه كان لدى القراصنة مندوب داخل شركة تويتر يقوم بكل العمل نيابة عنهم حيث كان يتم الدفع له مقابل خدماته. نظرًا لطبيعة الإختراق البارزة، فليس من المستغرب أن يكون العمل قد بدأ من داخل الشركة حيث يدعي التقرير أن الأداة المستخدمة كانت في الواقع أداة داخلية مُستخدمة في الشركة.

وقد ردت شبكة تويتر منذ ذلك الحين على التقرير حيث قالت أنها ما زالت تحقق في الواقعة لتحديد ما إذا كان الموظف قد إستولى على الحسابات بنفسه، أو إذا سمح للقراصنة بالوصول إلى الأداة. كما أصدرت الشركة بيانًا قالت فيه : ” إكتشفنا ما نعتقد أنه هجوم منسق للهندسة الاجتماعية من قبل أشخاص استهدفوا بنجاح بعض موظفينا من خلال الوصول إلى الأنظمة والأدوات الداخلية “.

 

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock