أخبار التقنية

مؤسس أمازون يضيف 13 مليار دولار لصافي ثروته

أضاف مؤسس أمازون (Amazon)، جيف بيزوس (Jeff Bezos)، رقمًا قياسيًا بقيمة 13 مليار دولار لصافي ثروته يوم أمس الاثنين، وذلك وفقًا لمؤشر وكالة بلومبرج للمليارديرات، بحيث تبلغ ثروة بيزوس الآن 189.3 مليار دولار.

وشهد بيزوس، البالغ من العمر 56 عامًا وأغنى شخص في العالم، ازدياد ثروته بمقدار 74 مليار دولار في عام 2020.

فيما كسبت (ماكينزي بيزوس) Mackenzie Bezos، زوجته السابقة، 4.6 مليارات دولار يوم أمس الاثنين، وهي الآن من بين أغنى 13 شخصًا في العالم.

وبالرغم من دخول الولايات المتحدة أسوأ تراجع اقتصادي لها منذ الكساد الكبير بسبب جائحة الفيروس التاجي، إلا أن مؤسس أمازون كسب مليارات الدولارات هذا العام.

ويمتلك بيزوس بشكل شخصي ثروة تفوق التقييم السوقي لعمالقة، مثل (Exxon Mobil) و (Nike) و (McDonald’s).

ويعد الرقم الذي حقق جيف بيزوس هو الرقم الأعلى الذي يحقق أي شخص في يوم واحد منذ بدء مؤشر وكالة بلومبرج للمليارديرات في عام 2012.

وأسس جيف بيزوس شركة التجارة الإلكترونية في عام 1995، ونمت الشركة لتصبح الآن واحدة من الشركات الأكثر قيمة وقوة على وجه الأرض، وذكر موقع (Business Insider) أن مؤسس أمازون في طريقه ليكون أول تريليونير بحلول عام 2026.

وتأتي الزيادة في صافي الثروة بعد أن ارتفعت أسهم شركة أمازون بنسبة 7.9 في المئة، وهي النسبة الكبرى منذ شهر ديسمبر 2018، بسبب تزايد التفاؤل بشأن اتجاهات التسوق عبر الإنترنت، في حين ارتفعت أسهم أمازون بنسبة 73 في المئة هذا العام.

ومع ذلك، فإن بيزوس ليس الملياردير الوحيد الذي تنمو ثروته أنحاء الوباء، إذ وجد تحليل جديد أعدته حملة “الأمريكيون من أجل العدالة الضريبية” أن ثروات أكثر من 600 ملياردير أمريكي نمت بمعدل 42 مليار دولار خلال كل أسبوع من جائحة الفيروس التاجي بين 18 مارس و 16 يوليو، ليصبح المجموع أكثر من 700 مليار دولار خلال فترة الوباء.

كما يتمتع عمالقة التكنولوجيا الآخرون بطفرة مدفوعة جزئيًا بالأشخاص الذين أجبروا على البقاء في منازلهم، إلى جانب جهود التحفيز غير المسبوقة من الحكومات ومحافظي البنوك المركزية.

وأضاف الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، مارك زوكربيرج (Mark Zuckerberg)، ما يقرب من 15 مليار دولار إلى صافي ثروته حتى الآن هذا العام، وذلك في ظل حملة المقاطعة الإعلانية من العلامات التجارية الموجهة ضد فيسبوك




Source link

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock