الشبكات الإجتماعية

آبل تتعهد بالوصول إلى الحياد الكربوني بنسبة 100% بحلول 2030

قالت شركة آبل اليوم الثلاثاء: إنها تخطط على مدى العقد المقبل للوصول إلى الحياد الكربوني بنسبة 100%، أي إزالة جميع الكربون المنبعث من جميع أعمالها، ويشمل ذلك: منتجاتها وسلسلة التوريد المترامية الأطراف.

وقالت الشركة الأمريكية المصنعة لهواتف آيفون في منشور: إن عملياتها المؤسساتية العالمية، مثل: المكاتب ومراكز البيانات أصبحت بالفعل خالية تمامًا من انبعاثات الكربون، ولكنها ستوسع جهودها لتشمل آلاف الموردين الذين يساهمون في منتجاتها.

وقالت شركة آبل: إنها تهدف إلى تحقيق 75% من الهدف عن طريق الحد من الانبعاثات، في حين تأتي نسبة 25% المتبقية من إزالة الكربون، أو من مشاريع التعويض، مثل: زراعة الأشجار، واستعادة الموائل.

وفيما يتعلق بسلسلة التوريد الخاصة بها، فإن آبل تهدف إلى معالجة ما يسمى بانبعاثات “النطاق الثالث”، التي تأتي بصورة غير مباشرة من الشركات التي تتعاقد معها الشركة لتصنيع المنتجات، وفي حال آبل، تشمل تلك الشركات: فوكسكون.

وقالت شركة آبل: إن 74% من انبعاثات الكربون الإجمالية تنتج عن تصنيع المنتجات. ولمعالجة انبعاثات “النطاق الثالث”، قالت الشركة: إنها ستساعد في إنشاء “الصندوق الأخضر الأمريكي الصيني” بقيمة 100 مليون دولار لتوفير استثمارات رأسمالية للموردين من أجل مشاريع كفاءة الطاقة.

وتعمل الشركة أيضًا مع الموردين لتقليل الانبعاثات باستخدام المواد المعاد تدويرها، قائلة: إن أجهزة آيفون الخاصة بها تستخدم الآن العناصر الأرضية النادرة المعاد تدويرها في مكون يسمى المحرك التتابعي. مع الإشارة إلى أن العناصر الأرضية النادرة تستهلك الكثير من الطاقة في التعدين ولكنها غالبًا ما تستخدم بكميات صغيرة جدًا لجعل إعادة التدوير اقتصادية. وقالت شركة آبل: إنها أنشأت روبوتًا لاستعادة المواد من بعض أجهزتها.

وقالت شركة آبل: إن جهودها لإزالة الكربون أو تعويضه ستأتي من خلال صندوق لمساعدة مشاريع، مثل: استعادة النظم البيئية لغابات المانغروف في كولومبيا، والسافانا في كينيا. ولم تكشف الشركة عن المبلغ المخصص للصندوق.

يُشار إلى أن أحدث تقرير بيئي من شركة آبل، الذي غطى السنة المالية 2018، قدّر بصمتها الكربونية عند 25.2 مليون طن.


Source link

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock